alarab logo
Alarab Daily Newspaper
????E ??C??E ??E??E
    8087 C??II -
الثلاثاء 3 أغسطس 2010م – الموافق 22 شعبان 1431هـ
 
    اقتراب رمضان يرفع أسعار تأشيرات العمرة لحدود تكاليف الحج   logo arab     منظمة الدعوة توجه استغاثة عاجلة لمساعدة الصوماليين   logo arab     شراكة اقتصادية قطرية - جنوب إفريقية   logo arab     الأمير والشيخة موزة يحضران مأدبة الغداء التي أقامها الرئيس الجزائري   logo arab     خادم الحرمين يستعرض أمام مجلس الوزراء نتائج اجتماعه بالأمير   logo arab     رئيس الوزراء يهنئ رئيس مقدونيا   logo arab     الأمير ونائبه يعزيان رئيس باكستان    logo arab     الأمير ونائبه يهنئان رئيس مقدونيا باليوم الوطني   logo arab     لا وجود لوحدة حتى ندعو للانفصال ولا علاقة لقضية الجنوب بالحوثيين والقاعدة   logo arab     المعلم: المحكمة الدولية أهدافها سياسية   logo arab     الجامعة العربية تنفي التراجع عن ملاحقة جرائم الحرب الإسرائيلية   logo arab     40 مصاباً في انفجار هز منزل قائد بالقسام وسط غزة    logo arab     قصف صاروخي يطول المنطقة الخضراء   logo arab     1500 قتيل و2.5 مليون منكوب نتيجة الفيضانات في باكستان   logo arab     الحوثيون يفرجون عن الجنود الحكوميين كافة   logo arab     جماعات فلسطينية وراء إطلاق الصواريخ بهدف تقويض المفاوضات   logo arab
 
العرب الانترنت
آراء وقضايا   آراء ومقالات
عبدالله العمادي
كيف تدير حياتك؟
سعيد حارب
النفاق الداخلي!
جلال عامر
حكاية «حودة الجن»
بروجيكت سنديكيت
الطبقة المتوسطة في المملكة الوسطى
كتاب العرب
 
facebook
friendfeed
twitter
youtube
مقاطع الفيديو     
??E ????E
Alarab Videos
لا يوجد فيديو للعرض
الأرشيف
??E ????E
 
E?E?? C?I? ??U??C?I? اطبع ارسل امقال
مطالب بتوضيح الأسباب ومساءلة أصحاب المكاتب
اقتراب رمضان يرفع أسعار تأشيرات العمرة لحدود تكاليف الحج

2010-08-03
الدوحة - محمد سيد أحمد  
اشتكى عدد من المعتمرين هذا العام من الزيادة الملحوظة في أسعار تأشيرات العمرة بالمقارنة مع السنة الماضية، خصوصاً وأن ذلك تزامن مع اقتراب شهر رمضان المبارك، مما يرشح الأسعار إلى ارتفاع أكبر في الأيام المقبلة، وطالب من قابلتهم «العرب» بتوضيح أسباب الارتفاع، معتبرين أن هذه الزيادة صارت روتينية كل سنة، وهو ما حدا بالمقيمين إلى التخوف من الاستمرار في هذه الطريق، وبالتالي يصبح من الصعب على الراغبين في أداء العمرة القيام بأدائها نتيجة للزيادة المستمرة كل سنة.


يذكر أن سعر استخراج تأشيرة العمرة من خلال المكاتب كان في الماضي يتراوح ما بين 150 ريالا و200 ريال في الشهور العادية، وكان هذا الرقم يرتفع قبل حلول شهر رمضان حتى يصل إلى 500 ريال قطري كحد أقصى، وهذا ما دفع بكثير من المقيمين إلى التساؤل عن سر ارتفاع استخراج تأشيرة العمرة كل سنة حتى وصل إلى ما فوق الـ1000 ريال.

استغلال واضح
«محمد خالد» يستغرب ارتفاع سعر استخراج تأشيرة العمرة كل عام، وطالب بوضع حد لهذا الاستغلال للمعتمرين؛ لأن الأسعار مبالغ فيها، وأردف قائلا: لا نعرف سبب زيادة سعر استخراج تأشيرة العمرة هذا العام، فمن 200 ريال قفزت إلى 1000 ريال عند بعض الحملات، وهذا شيء غير معقول، فقد أصبحنا نلاحظ في هذا الوقت من كل سنة زيادة في رسوم استخراج تأشيرة العمرة التي يجب أن يبقى سعرها كما كان؛ لأن سفارة المملكة العربية السعودية تمنحها مجانا، ومنظمو الحملات يكررون أعذارهم كل سنة وحججهم لرفع السعر.
وتابع: نتفهم زيادة سعر العمرة مع الحملة التي تتكلف كل المصاريف، لكن لا يمكن أن نتفهم زيادة سعر استخراج التأشيرة الذي لا يتطلب سوى الذهاب للسفارة وتقديم الطلب وجواز السفر، فقد كان السعر المطلوب معقولا جدا 150 ريالا أو 200 ريال، لكن أن يقفز إلى 1000 ريال فهذا غير منطقي، لكن يبدو أن القائمين على المكاتب يريدون إلحاق هذا الموضوع بالمواد التجارية التي ترتفع أسعارها بين الحين والآخر، وهذا ما لا ينبغي أن يكون. لا يجوز استغلال أناس ذاهبين لأداء شعيرة من شعائر الإسلام، فنحن لا نطالب باستخراج التأشيرات مجانا، وإنما نطالب ألا يتم استغلالنا ماديا، وينبغي على أصحاب الحملات أن يتقوا الله في المعتمرين، فتكاليف الحج والعمرة في قطر أصبحت لا تطاق وفي تصاعد كل سنة حتى وصلت إلى أسعار أكبر بكثير من تلك التي يدفعها الحجاج القادمون من أبعد نقطة في الكرة الأرضية، مع العلم بأن دولة قطر لا يفصلها عن المملكة العربية السعودية والأماكن المقدسة هناك سوى بضع مئات من الكيلومترات، لكن من الواضح أن أصحاب الحملات سائرون في طريق إلحاق سعر العمرة بسعر الحج، فإذا استمروا في هذا الأمر فسنجد سعر استخراج تأشيرة العمرة قد وصل إلى آلاف الريالات في السنوات الثلاث المقبلة، وهذا شيء محير.

سفارة المملكة لا تتقاضى أية رسوم
يذكر أن مصدر رسمي من السفارة السعودية في قطر علق على هذا الموضوع العام الماضي إثر تحقيق أجرته «العرب» أكد أن سفارة المملكة العربية السعودية لا تتقاضى أية مبالغ على استخراج التأشيرات، مستغربا في الوقت نفسه الأسعار المبالغ فيها والتي وصلت إلى 800 ريال، وأكد أنه من غير المسموح به استغلال المعتمرين، منبها في الوقت نفسه إلى أن سفارة المملكة لا تملك أية سلطة على المكاتب في دولة قطر، وإنما باستطاعتها أن توقف التعامل مع هذه المكاتب إذا ما ثبت لدى السفارة أن هذه المكاتب تقوم بأعمال يمكن أن تخل بالنظام المتبع في هذا المجال.
وأكد المصدر أن الرسوم التي تتقاضاها هذه المكاتب إنما تتقاضاها مقابل الخدمات التي تقدمها للمعتمر، مثل استلام جوازه والذهاب به للسفارة وإدخال بياناته، وهذه خدمات تستحق أخذ رسوم عليها مقابل الأتعاب التي تتحملها المكاتب ومندوبوها، لكن يجب ألا تتجاوز الحد المعقول.
ومن غير المعقول دفع 800 ريال عليها أو حتى 500 ريال، وإنما الحد المعقول هو 150 ريالا أو 200 ريال التي كانت المكاتب تتقاضاها من كل شخص قبل ذلك.
تعاون كبير من جانب السفارة
وهذا ما أكده «فوزي سليمان» مسؤول حملة الرحمن للحج والعمرة، والذي نوه بتعاون السفارة مع الجميع، وأضاف قائلاً: بالنسبة لسفارة المملكة العربية السعودية لم تدخر جهدا في التعاون مع الحملات بغية تسهيل أداء مناسك الحج وسُنة العمرة، والسفارة لا تتقاضى أية رسوم على استخراج التأشيرات. لكن المشكلة تكمن في الوكيل السعودي، وهنا أريد أن أوضح أمورا ربما تكون غائبة عن الجميع وهي أن وزارة الحج والعمرة في السعودية لا تتعامل مع الحملات مباشرة وإنما تتعامل مع وكلاء في السعودية، وهم بدورهم يتعاملون مع الحملات في مختلف البلدان، وهؤلاء الوكلاء السعوديون صراحة هم الذين يرفعون الأسعار؛ حيث يمنحون آلاف التأشيرات لمكاتب ربما لا تستحقها، وتمنح للبعض مئات التأشيرات.
ووضح فوزي تسلسل العمل في هذا المجال؛ حيث أكد أن الحملات هي الوسيط بين المعتمرين وسفارة السعودية، والسفارة بدورها هي الوسيط بين الحملات ووزارة الحج والعمرة من أجل طباعة التأشيرة.

سبب ارتفاع السعر
وفيما يخص زيادة أسعار استخراج التأشيرات والمشاكل التي تؤدي لتلك الزيادة أكد «فوزي» أن المشكلة يتقاسم مسؤوليتها الوكلاء السعوديون وأصحاب المكاتب هنا في قطر، مبينا أسعار تكاليف العمرة عن طريق الحملة.
وتابع: أولا يجب على الجميع أن يعلم ويعرف أن الوكلاء في السعودية يتحملون جزءا كبيرا من المسؤولية عن زيادة رسوم وتكاليف العمرة، هذه الرسوم التي تتراوح ما بين 800 ريال و1000 ريال تعادل سعر تكاليف العمرة مع الحملة، وهذا ما لا ينبغي. فالذهاب مع الحملة التي توفر استخراج التأشيرة ووسائل النقل والإقامة في الأماكن المقدسة والنقل داخل تلك الأماكن كل هذه الخدمات مجتمعة تكلف المعتمر ما بين 1200 إلى 1600 في شهر رمضان، فكيف يعقل أن يكون استخراج التأشيرة للمعتمر الذي يذهب بسيارته وعلى حسابه ونفقته 1000 ريال مقابل الذهاب للسفارة وإدخال بيانات في الحاسوب بغية استخراج التأشيرة؟! هذا فعلا غير منصف، وهذا مبلغ كبير، لا يجوز أن يرتفع استخراج التأشيرة عن 200 ريال كحد أقصى وليس 1000 ريال.
لكن ترجع أسباب هذا كله إلى نظام (الكوتة) المتبع من قبل السلطات السعودية؛ إذ من غير المعقول -والكلام لفوزي- «أن يكون عندي في السيستم أكثر من 1200 طلب وفي المقابل لا أحصل إلا على 200 تأشيرة».

نظام (الكوتة) يسبب لنا خسائر
وحول الخسائر التي يتكبدها أصحاب الحملات، أكد فوزي أن سببها يعود لنظام (الكوتة) المتبع من قبل سلطات الحج والعمرة، وأضاف: أنا باعتباري صاحب حملة أحتاج إلى ما يعوضني عن الخسائر والتكاليف التي أخسرها مقابل سداد تكاليف المكتب ورواتب العمال وتكاليف النقل والإقامة في السعودية، كل هذا لا يمكنني أن أعوضه من 200 شخص وهو العدد المفروض للمكتب، مع العلم بأنهم وعدونا بإيجاد حل لهذه (الكوتة) فمرة يقولون: إنهم سيضاعفون العدد الممنوح لكل حملة، أو سيعطون كل حملة عددا يقارب الألف، وهذا ما لم يحصل حتى الآن.
والحقيقة أنهم يقولون بلسان الحال: «سنعطي العدد الأكبر لمن يدفع أكثر» من هنا أصبحنا نعول على هذا الموسم من السنة لتعويض المصروفات الكثيرة التي نتحملها، لكن يبدو أن نظام (الكوتة) يحول دون ذلك، وهذا ما يجعل الأسعار ترتفع.

تكاليف العمرة مع الحملات
وحول تكاليف العمرة مع الحملة، أكد فوزي أنها في بداية شهر رمضان تبدأ من 1200 ريال، وفي وسطه تصل إلى 1400، وفي العشر الأواخر تصل لـ1600 ريال؛ لذاك أعود وأكرر أن الحل الوحيد هو في يد الوكيل السعودي الذي يعطي أكبر قدر من التأشيرات لمن يدفع أكثر.

الحملة أفضل
كنا قد التقينا ببعض المعتمرين الذين أثنوا على خدمات إحدى حملات الحج والعمرة، مؤكدين أنهم فضلوا الذهاب معها مرات عديدة توفيراً للجهد فقال «مظفر إقبال»: أولا: لا بد من الاعتراف بأنني قمت بمقارنة استخراج تأشيرة عمرة عن طريق أحد المكاتب وبين الذهاب في باصات الحملة، فوجدت السعر لا يختلف كثيرا، وبالتالي بدل أن أقود سيارتي طوال هذه المسافة وأتحمل مصروفات كثيرة فضلت الذهاب مع الحملة التي ستريحني من كل هذا التعب، فقبل سنوات كان استخراج التأشيرة لا يكلفك أكثر من 200 ريال فقط لكن يبدو أن هذا الزمن قد ولى.

 
............................................................................................................................
 
التعليقات

1-  عبد الجواد عبد الفتاح بدوى

طنطا محافظة الغربية

معرفة تاشبرات العمره

........................................................................................

 
الاسم:
العنوان:
التعليق:
 
   
 
الصفحة الرئيسية
مقالات رئيس التحرير
تحقيقات
شؤون محلية
شؤون دولية
حوارات العرب
اقتصاد
ثقافة
فنون
رياضة
الصفحات المتخصصة
الصفحة الأخيرة
واحة العرب
آراء وقضايا
كاريكاتير
رسومات تفاعلية
 
 
 
لا وجود لوحدة حتى ندعو للانفصال ولا علاقة لقضية الجنوب بالحوثيين والقاعدة
اقتراب رمضان يرفع أسعار تأشيرات العمرة لحدود تكاليف الحج
«الأعلى للاتصالات»: لا نية لوقف خدمات «بلاك بيري» في قطر
لا وجود لوحدة حتى ندعو للانفصال ولا علاقة لقضية الجنوب بالحوثيين والقاعدة
صاروخ غراد يستهدف العقبة الأردنية.. وخمسة على ميناء إيلات
حكاية «حودة الجن»
«الأعلى للاتصالات»: لا نية لوقف خدمات «بلاك بيري» في قطر
لا وجود لوحدة حتى ندعو للانفصال ولا علاقة لقضية الجنوب بالحوثيين والقاعدة
النفاق الداخلي!
 
جميع حقوق النشر محفوظة جريدة العرب 2009 ©